محافظ عدن : عدم توريد إيرادات النفط والغاز للبنك المركزي أهم أسباب انهيار العملة

الاربعاء 14 يوليو 2021 - الساعة 07:34 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

ترأس محافظ العاصمة عدن أحمد حامد لملس، اليوم الأربعاء، بمكتبه بديوان عام المحافظة، اجتماعا ضم قيادة الغرفة التجارية وجمعية الصرافين، واللجنة الاقتصادية للوقوف على مشكلة التدهور المتسارع للعملة المحلية والكشف عن مسبباتها.

 

استعرض الاجتماع، جملة من الأسباب التي أدت إلى انهيار العملة المحلية أمام العملات الأجنبية ، أبرزها اعتماد الاقتصاد على الإيراد الربعي دون الإنتاجي، وعدم توريد إيرادات النفط والغاز والموارد الأخرى للبنك المركزي، واستمرار الحرب.

 

مؤكداً بان ذلك يجعل تعافي العملة وإيقاف تدهورها أمر مستحيل حدوثه، فضلاً عن تراجع التحويلات الخارجية للمغتربين بسبب جائحة كورونا.

 

وتدارس المجتمعون عدد من المقترحات والاجراءات والتدابير العاجلة لاحتواء الوضع دون مواصلة الريال تدهوره عقب تخطيه حاجز الألف ريال مقابل الدولار الواحد ، والتي يجب على الحكومة الأخذ بها.

 

وأهم هذه المقترحات ضخ وديعة مالية في البنك المركزي على وجه السرعة، وإقناع المنظمات الدولية العاملة في البلاد بتحويل دعمها بالعملة الصعبة، وتوريد مبيعات النفط والغاز إلى خزينة البنك المركزي.

 

كما تشمل المقترحات تحديد قائمة السلع الأساسية، وتثبيت أسعارها على التجار من قبل وزارة التجارة وفقا لأسعارها في العالمية، وضبط السوق المصرفي من خلال إغلاق محلات الصرافة غير المرخصة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس