عبث الإخوان يقطع شوارع تعز وخط المسراخ

الاربعاء 14 يوليو 2021 - الساعة 09:37 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

 

اقدمت اطقم وعناصر من قوات النجدة ظهر اليوم الأربعاء، على قطع عدد من شوارع مدينة تعز احتجاجاً على إطلاق سراح قيادياً في محور تعز العسكري، متهماً بقتل أحد منتسبيها. 

 

واقدمت عشرات الأطقم الأمنية التابعة لقوات “النجدة” التي يقودها العميد الإخواني محمد مهيوب على الانتشار في شوارع المدينة وقطعت شارع وادي القاضي وشارع جمال، وعدد  من شوارع منطقة صينة، ما تسبب باختناق مروري حاد. 

 

وأوضحت مصادر محلية بأن إقدام قوات النجدة على قطع شوارع المدينة، جاء نتيجة تهريب القيادي الميداني في اللواء 22 ميكا هاشم الصنعاني، من سجن الاستخبارات العسكرية في المحافظة، بعد القبض عليه في وقت سابق بتهمة قتل الجندي محمد السبئيي، أحد منتسبي قوات النجدة. 

 

المصادر قالت بان قيادة الاجهزة الامنية والجيش لم تقم باي ردة فعل على قطع شوارع المدينة من قبل قوات النجدة وتهديد المواطنين بالقتل اذا حاول فتحها.

 

وذكرت المصادر، أن قطع الشوارع وسط المدينة تزامنت مع قطع الخط العام الرابط بين تعز وعدن ، في نجد قسيم من قبل مسلحين قبليين من آل السبئي في منطقة المسراخ، للمطالبة بالقبض على المتهم الصنعاني. 

 

وأضافت المصادر، أن مئات السيارات عالقة في منطقة نجد قسيم، من بينها مركبات تقل عوائل وأمراض في طريقهم من وإلى مدينة تعز فيما الأجهزة الأمنية لم تحرك ساكناً. 

 

يذكر أن الجندي السبئي قتل في 9 مايو الماضي، في مواجهات ضمن صراع قادة عسكريين وأمنيين على تجارة السوق السوداء، واسفرت حينها المواجهات حينها عن إحراق محطة تابعة للقيادي الصنعاني.

 

ولاقت حادثة قطع شوارع المدينة من قبل قوان النجدة سخرية واسعة بين الناشطين ، لكونها قوات مكلفة بحماية أمن الطرقات ، معتبرين ذلك ابلغ صورة على الفوضى والعبث الذي تعيشه تعز تحت حكم الاخوان.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس