هجوم ناري للطلاب المبتعثين على الوزير الإخواني : استراتيجية فاشلة وإنجازات وهمية

الاحد 18 يوليو 2021 - الساعة 09:17 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

هاجم بيان لطلاب اليمن المبتعثين في الخارج التصريحات التي أدلى بها وزير التعليم العالي مؤخراً لإحدى القنوات التابعة لجماعة الإخوان.

 

وهاجم بيان صادر عن "منصة صوت المبتعث اليمني" التصريحات التي أدلها بها وزير التعليم العالي الاخواني خالد الوصابي لقناة "المهرية" مؤخراً.

 

وقال البيان بأن الوزير من خلال حديثه حول قضايا الطلاب في الخارج أبدى استخفافا واضحا بقضاياهم ومعاناتهم وحاول "تقزيم قضايا الطلاب في الخارج واظهارها قضايا هامشية لا تستدعي الاهتمام".

 

وعبر البيان عن صدمة الطلاب اليمنيين في الخارج تجاه هذه التصريحات التي يكررها وزير التعليم العالي في أكثر من لقاء تلفزيوني ومحاولته لحصر قضايا الطلاب في الخارج بالمستحقات المالية فقط.

 

مضيفاً بان الوزير يتجاهل الرسوم الدراسية وتذاكر العودة للطلاب الخريجين وطلاب الاستمرارية والقرارات التعسفية التي تصدر بتنزيل الطلاب بدون مصوغ قانوني وكذا حرمان بعض الطلاب من الرسوم الدراسية في الوقت الذي يتم فيه اعتماد منح لطلاب بالوساطة.

 

وعبر البيان عن الصدمة من جرأة الوزير " في الحديث عنها على وسائل الإعلام بهذه السطحية والتي ستؤثر بشكل كبير على تفاعل القنوات الاعلامية والرأي العام مع قضايا الطلاب حاليا ومستقبلا".

 

وادان البيان تجاهل "الوصابي" معاناة الطلاب المتراكمة منذ ان كان نائب لوزير التعليم العالي والتي دفعت بالطلاب لتنفيذ مئات التظاهرات الإلكترونية وعشرات الوقفات الاحتجاجية والاعتصامات والتي تعرض فيها الطلاب للسجن واستدعاء الشرطة في أكثر من بلد في مختلف دول الإبتعاث.

 

ودعا البيان وزير التعليم العالي الى التوقف عن تقزيم القضية الطلابية وحصرها في المستحقات المتأخرة فقط وقراءة بيانات الكيانات الطلابية التي تصدر بتركيز وفهم ووضع حل شامل لكافة القضايا وفق استراتيجية شاملة وواضحة تضع حد لمعاناة الطلاب " بدلا من التنقل بين القنوات للتقليل من حجم معاناة الطلاب في الخارج".

 

وقال البيان بأن الطلاب تضرروا هم وعوائلهم " بسبب الاستراتيجية الفاشلة التي تواجه بها قيادة الوزارة مشكلة الطلاب في الخارج والحديث عن إنجازات وهمية كإعداد الكشوفات، حيث ان اعداد الكشوفات لا يتطلب أي جهد او عناء او ذكاء فما يتم الرفع به من الملحقيات لا يحتاج سوى اسبوع واحد للمراجعة".

 

وحذر البيان من مغبة الاستمرار في الاستخفاف بقضايا الطلاب والتسويف ، حيث قال بأن ذلك سيقود بالضرورة إلى تعقيد ومراكمة قضايا الطلاب وستجبرهم على العودة إلى الاعتصامات والخطوات التصعيدية حتى يتفهم قضايا الطلاب بشكل أوضح.

 

مؤكدا على الاستمرار في إظهار معاناة الطلاب بكل الوسائل المتاحة حتى تفهم قيادة وزارة التعليم العالي حقيقة مشاكل الطلاب في الخارج وتضع استراتيجية وضاحة وشاملة لحلها.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس