المبادرة المجتمعية بماليزيا تطالب بحل الهيئة الإدارة للجالية اليمنية

الاربعاء 28 يوليو 2021 - الساعة 10:56 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

 

 

شكت المبادرة المجتمعية لتفعيل النظام الاساسي للجالية اليمنية في ماليزيا، من الإختلالات في أداء الهيئة الإدارية والإشرافية في الجالية اليمنية  بماليزيا .

 

 وقالت المبادرة في بلاغ موجه لسفير الجمهورية اليمنية في ماليزيا ، بإن المبادرة  منذُ نشأتهاحريصة كل الحرص على تفعيل النظام الأساسي للجالية اليمنية في ماليزيا و تمكين أبناء الجالية من محاسبة أي اختلالات في أداء الهيئة الإدارية أو الإشرافية.

 

 وأضافت بأنها لم تجد أي احترام للعمل الإداري والنقابي ، إلى جانب احتكار  الهيئة الإدارية لشخص أو فئة و تمييز حتى في المساعدات الإنسانية وغيرها من الاختلالات التي تشهدها الجالية.

 

 وأوضحت المبادرة المجتمعية أنه في جائحة كورونا  قامت الهيئة الإدارية للجالية اليمنية بالإعلان عن مبادرة إغاثية لأبناء الجالية تم قطع الوعود إن المبادرة الإغاثية ، بأنها ستقوم بتوزيع سلال غذائية على كافة الأسر اليمنية الموجودة في جميع أنحاء ماليزيا ولم يحدث من ذلك إلا بنسبة 50 % . 

 

كما أعلنت انها سوف تدفع إيجارات للمتعسرين كما جاء على لسان الرئيس التنفيذي للمبادرة الإغاثية حينها في مقابلة تلفزيونية ولم يستلم مساعدة الإيجارات إلا قلة لا تعد ، علاوة على إعلانها بالتكفل بعلاج مرضى الفشل الكلوي ولكن لم تعالج حتى مريض واحد. 

 

وقالت المبادرة بأن الجالية اليمنية في ماليزيا أُسست على أساس هش وضعيف  وقام ركازها على الإقصاء والتهميش بواقع 235 عضو فقط من 18 ألف يمني وفي مخالفة للائحة الأساسية قام أعضاء الجمعية العمومية ال 235 بتعديل وحذف مواد وبنود من لائحة النظام الأساسي كما يحلوا لهم انتهاكاً لحقوق كافة أبناء اليمن المغتربين في ماليزيا ، وانتهاكاً لقوانين دستور الجمهورية اليمنية الخاص بتنظيم الهيئات المدنية التابعة لوزارة المغتربين.

 

 مشيرةً في بلاغها أن مدة الهيئة الإدارية للجالية اليمنية قد انتهت ، وتم التمديد دون الرجوع إلى مسوغ قانوني يجيز لها إتخاذ القرار في ذلك التمديد غير الشرعي .

 

 وطالبت المبادرة الهيئة الإدارية بالتوضيح والشفافية ، موضحة بأن الهيئة الإدارية رفضت  كل سبل المطالب وأغلقت أبوابها في وجه المبادرة المجتمعية والتي تحمل الود لرئيس وأعضاء الهيئة الإدارية للجالية والذي بدورهم تكبروا على مطالب المبادرة المجتمعية بل وكالوا التهم واللوم ضد ناشطي المبادرة المجتمعية وردوا بالقول كاستهزاء من أنتم  . 

 

لافتة إلى انه تم عقد لقاء بسفير اليمني لدى ماليزيا في 20 أبريل 2021م  ، مستعرضين ملف الهيئة الإدارية للجالية اليمنية ، مضيفة بأن السفير أكد على سحب الملف وتسليمة للمستشار بلال الأكوع ، وأبلغ الإدارة بأنه سيقيم اجتماع ، ولم يتم الإجتماع حتى يومنا هذا .

 

وجدد المبادرة المجتمعية مطالبتها بحل الهيئة الإدارية للجالية اليمنية المنتهية صلاحيتها ، حسب تعبيره ، مشددة على ضرورة تفعيل النظام الاساسي للجالية اليمنية حسب ماتنص عليه اللائحة القانونية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس