مليشيا الإخوان تعتقل عشرات من سائقي النقل بعد إضرابهم ورفضهم جبايات غير قانونية والمحافظ يوجه بإزالة نقاط الجباية

الاربعاء 15 سبتمبر 2021 - الساعة 05:00 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

اقدمت مليشيا الإخوان الأمنية والعسكرية بمديرية الشمايتن، اليوم الأربعاء ، على احتجاز عشرات من سائقي شاحنات النقل على خط عدن - تعز والمضربين منذ أيام، بعد فرض نقاط جباية غير قانونية عليهم. 

 

وقالت مصادر محلية بمديرية ، أن أربعة أطقم أمنية تابعة للأمن العام والشرطة العسكرية واللواء الرابع مشاه جبلي وقوات الأمن الخاصة، نزلوا ظهر اليوم، كحملة أمنية للتفاوض مع السائقين المحتجين، والتعهد برفع النقاط التي تربط بين تعز والتربه.

 

واضافت المصادر إن ضباط في القوة الأمنية أشاروا في حديثهم للسائقين المحتجين أن نقاط الجباية في طور الباحة وسائل هيجة العبد(تابعة للواء الرابع مشاة جبلي) ليست من اختصاص محور تعز.

 

وأوضحت المصادر، أن السائقين رفضوا رفع الإضراب إلا برفع النقاط في أسفل هيجة العبد وجوار اللواء الرابع مشاة وحتى مدينة تعز، فتم احتجازهم على دفعتين في سجن إدارة أمن الشمايتين.

 

وذكرت المصادر، أن الحملة الأمنية وأثناء رفض السائقين رفع الإضراب، نقلت مجموعة منهم بغرض لقاء مدير أمن المديرية في مدينة التربة، وعند وصولهم لهم مبنى المديرية تم احتجازهم، قبل عودة الأطقم الأمنية إلى مكان الإضراب أعلى هيجة العبد واقتياد آخرين من السائقين المحتجين بالقوة إلى السجن.

 

من جهته وجه محافظ تعز، نبيل شمسان، اليوم الأربعاء، كلاً من قائد محور تعز اللواء خالد فاصل ومدير عام شرطة المحافظة العميد منصور الأكحلي، باتخاذ الإجراءات الكفيلة برفع نقاط الجباية الممتدة من سائلة هيجة العبد وحتى مدينة تعز. وتأمين الطريق لتسهيل مرور الشاحنات وضمان وصول احتياجات المواطنين، وحملهما مسؤلية عدم التنفيذ.

 

وقال شمسان في مذكرة رسمية، إن توجيهه جاء وفق بلاغ بشأن “إضراب سائقي الشاحنات التي تقوم بنقل المواد الغذائية والغاز المنزلي إلى المحافظة منذ أسبوع على التوالي نتيجة لما يتعرضون له من ابتزاز وفرض رسوم وجبات غير قانونية من قطاع الطرق وبقوة السلاح”.

 

يذكر أن سائقي شاحنات  النقل على خط عدن- تعز مضربين منذ أيام بعد ان فرضت عليهم قوات اللواء الرابع مشاه ومسلحي الاخوان جبايات غير قانونية، بمبالغ كبيرة، ومحاولة سلطة الإخوان بالمحافظة إجبار سائقين شاحنات النقل على كسر الاضراب والقبول بدفع المبالغ المفروضة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس