إعادة توازن الرعب مجدداً

الاربعاء 01 ديسمبر 2021 - الساعة 01:56 صباحاً

عودة الطيران الحربي السعودي لضرب أهداف عسكرية دقيقة، أعاد توازن الرعب مجددا. بعد ان كان حسن نصر الله قد أصبح يتبجح بسقوط مأرب بيد الحوثة.

 

طبعا حتى ونحن نؤيد ضربات التحالف نظل متفوقين اخلاقيا ووطنيا على الحوثي الذي يقول انه يقاوم العدوان. لأسباب كثيرة. منها:

 

_ الحوثي سيطر على سلاح ومقدرات الجيش الذي تم شراؤه على حساب قوت اليمنيين ومن سبع سنوات وهو يحاربنا بسلاحنا. ويستخدم كل موارد الدولة اليمنية في خدمة الحرب. 

 

_ الحوثي يتلقى دعم من ايران منذ ثلاثين سنة على الاقل، ويبني نفسه ويستعد لقتالنا ويستمر اليوم في تلقي الدعم والاسلحة والخبراء من كل نوع.

 

_ لم نكن مع السعودية في يوم من الايام، لكن شاءت الاقدار والمصالح وكثير من الاعتبارات ان تحارب على الجهة التي نقف عليها عزلا في توقيت صعب للغاية. فقد انهارت الدولة وانهارت السياسة وانحاز الجيش في معظمه للحوثي وفوق هذا هناك انقسامات داخل المجتمع، فجاء تدخل التحالف كترجمة للمقولة الشعبية: يعمل لكل ضعف لطف.

 

بقية التفاصيل المرتبطة بالمعركة وبالتحالف تبقى مسئوليتنا كيمنيين، لانه مافيش حد بيجي يخوض لك حربك زي ما تشتي وتتمنى.

 

▪︎ من صفحة الكاتب على الفيس بوك


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس